منتدى الأصدقاء
{وَاللّهُ يَدْعُو إِلَى دَارِ السَّلاَمِ وَيَهْدِي مَن يَشَاءُ إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ }يونس25
And God calls to the House of Peace and guides whom He wills to a Straight Path} Younis 25
نحن سعداء للمشاركة في (منتدى الأصدقاء)
We are pleased to join in ( Forum Friends )
يشرفنا تسجيلك
We are honored register you
إدارة المنتدى
Management of Forum



منتدى الأصدقاء
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

( أهلا وسهلا بكم في منتدى الأصدقاء Welcome to the forum Friends >> الرجاء تسجيل الدخول للتعرف على فضائل الأعمال التي يحبها الله Please log in to learn about the virtues of Business loved by God

المواضيع الأخيرة
» (من شهد له خزيمة فهو حسبه). وهنا يقول الحق سبحانه وتعالى: {الر كِتَابٌ أُحْكِمَتْ آيَاتُهُ} [هود: 1].
الإثنين نوفمبر 28, 2016 7:52 pm من طرف abubaker

» (مَنْ شهد له خزيمة فحَسْبه). قال: يا رسول الله أَأُصدِّقُك في خبر السماء، وأُكذِّبك في عِدّة دراهم؟ --- وقوله تعالى: {أَن يَرْحَمَكُمْ..} [الإسراء: 8].
الإثنين نوفمبر 28, 2016 7:38 pm من طرف abubaker

» إزالة الظل الأزرق الذي يظهر تحت أيقونات سطح المكتب
السبت نوفمبر 26, 2016 7:22 pm من طرف abubaker

» لأن الاسم إذا أُطلِق عَلَماً على الغير انحلَّ عن معناه الأصلي ولزم العَلَمية فقط، لكن أسماء الله بقيتْ على معناها الأصلي حتى بعد أنْ أصبحتْ عَلَماً على الله تعالى، فهي إذن أسماء حُسْنى.
الإثنين نوفمبر 21, 2016 2:51 pm من طرف abubaker

»  إننا نجد أن بعضا من أسماء الله سبحانه وتعالى له مقابل، ومن أسماء الله الحسنى ما لا تجد له مقابلا. فإذا قيل “المحيي” تجد “المميت” لكن الصفة إن لم يوجد لها مقابل نسميها صفة ذات، فهو “حي” ولا نأتي بالمقابل
الإثنين نوفمبر 21, 2016 2:34 pm من طرف abubaker

» تابع / إننا نجد أن بعضا من أسماء الله سبحانه وتعالى له مقابل، ومن أسماء الله الحسنى ما لا تجد له مقابلا. فإذا قيل “المحيي” تجد “المميت” لكن الصفة إن لم يوجد لها مقابل نسميها صفة ذات، فهو “حي” ولا نأتي بالمقابل
الإثنين نوفمبر 21, 2016 2:27 pm من طرف abubaker

»  فالاسم هو العَلَم الذي وُضِع للدلالة على هذا اللفظ. / الذكْر: له معانٍ متعددة، فالذكْر هو الإخبار بشيء / والرحمة: هي تجليّات الراحم على المرحوم بما يُديم له صلاحه لمهمته - من سورة مريم
الأحد نوفمبر 20, 2016 5:38 pm من طرف abubaker

»  فالاسم هو العَلَم الذي وُضِع للدلالة على هذا اللفظ. / {كهيعص(1)}
الأحد نوفمبر 20, 2016 5:01 pm من طرف abubaker

» إدارة Google Voice والسجل الصوتي
الإثنين نوفمبر 14, 2016 2:10 pm من طرف abubaker

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
التبادل الاعلاني

شاطر | 
 

  163 - باب ثناء الناس على الميت Chapter 163 Praising the Deceased 950 -

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abubaker



ذكر
عدد المساهمات : 18466
تاريخ التسجيل : 23/12/2010
العمر : 66
الدولـة : jordan

مُساهمةموضوع: 163 - باب ثناء الناس على الميت Chapter 163 Praising the Deceased 950 -    الإثنين سبتمبر 12, 2016 6:42 am


163 - باب ثناء الناس على الميت
Chapter 163
Praising the Deceased

950 - عن أنس رضي الله عنه قال : مروا بجنازة فأثنوا عليها خيرا فقال النبي صلى الله عليه و سلم : [ وجبت ] ثم مروا بأخرى فأثنوا عليها شرا فقال النبي صلى الله عليه و سلم : [ وجبت ] فقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه : ما وجبت ؟ قال : [ هذا أثنيتم عليه خيرا فوجبت له الجنة وهذا أثنيتم عليه شرا فوجبت له النار أنتم شهداء الله في الأرض ] متفق عليه
950. Anas (May Allah be pleased with him) reported: Some Companions happened to pass by a funeral procession (bier) and they praised him (the deceased). The Prophet (PBUH) said, "He will certainly enter it.'' Then they passed by another funeral procession and they spoke ill of the deceased. The Prophet (PBUH) said, "He will certainly enter it.'' `Umar bin Al-Khattab (May Allah be pleased with him) said: "(O Messenger of Allah,) what do you mean by `He will certainly enter it?'' He (PBUH) replied, "You praised the first person, so he will enter Jannah; and you spoke ill of the second person, so he will enter Hell. You are Allah's witnesses on earth.''
[Al-Bukhari and Muslim].
Commentary: The remarks of true believers reflect their righteousness and integrity of character. If they bear witness to the purity of heart of a man, he is sure to go to Jannah. And if they comment on the evil-mindedness of somebody, he is likely to be consigned to Hell-fire. Indeed, a believer never utters anything out of malice or self-conceit. There are some Ahadith which forbid us to speak ill of dead people. This rule applies to the true believers only. The Shari`ah argument is against it. However, we are allowed to talk about the misdeeds of the infidels and people who commit sins openly, disregarding the Shari`ah so that others may abstain from imitating a bad example.

951 - وعن أبي الأسود قال : قدمت المدينة فجلست إلى عمر بن الخطاب رضي الله عنه فمرت بهم جنازة فأثني على صاحبها خيرا فقال عمر رضي الله عنه : وجبت . ثم مر بأخرى فأثني على صاحبها خيرا فقال عمر : وجبت . ثم مر بالثالثة فأثني على صاحبها شرا فقال : وجبت . قال أبو الأسود : فقلت : وما وجبت يا أمير المؤمنين ؟ قال قلت كما قال النبي صلى الله عليه و سلم : [ أيما مسلم شهد له أربعة بخير أدخله الله الجنة ] فقلنا : وثلاثة ؟ قال : [ وثلاثة ] فقلنا : واثنان ؟ قال : [ واثنان ] ثم لم نسأله عن الواحد . رواه البخاري
951. Abul-Aswad (May Allah be pleased with him) reported: I came to Al-Madinah, and while I was sitting beside `Umar bin Al-Khattab, a funeral procession passed by. The people praised the deceased, and `Umar bin Al-Khattab said: "He will certainly enter it.'' Then another funeral procession passed by and the people praised the deceased. `Umar bin Al-Khattab (May Allah be pleased with him) said: "He will certainly enter it.'' A third funeral procession passed by and the people spoke ill of the deceased. He said: "He will certainly enter it.'' I (Abul-Aswad) asked: "O Amir Al-Mu'minin (i.e., Leader of the Believers)! What do you mean by `He will certainly enter it'?'' He replied: "I said the same as was said by the Prophet (PBUH). He (PBUH) said, `If four persons testify the righteousness of a Muslim, Allah will grant him Jannah.' We asked: `If three persons testify his righteousness?' He (PBUH) replied, `Even three'. Then we asked: `If two?' He (PBUH) replied, `Even two.' We did not ask him (regarding the testimony) of one.''
[Al-Bukhari].

164 - باب فضل من مات له أولاد صغار
Chapter 164
Superiority of one who is Bereaved of his Infants

952 -

_________________
الحمدلله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abubaker.jordanforum.net
 
163 - باب ثناء الناس على الميت Chapter 163 Praising the Deceased 950 -
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الأصدقاء :: هدايات وإرشادات وتوجيهات إسلامية :: ترجمة أحاديث كتاب رياض الصالحين - باللغة الإنجليزية Riyad righteous book - Translated in English-
انتقل الى: